ماشاء الله تبارك الله ماشاء الله لاقوة الا بالله , , اللهم اني اسالك الهدى والتقى والعفاف والغنى
" قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ الْفَلَقِ *مِن شَرِّ مَا خَلَقَ * وَمِن شَرِّ غَاسِقٍ إِذَا وَقَبَ * وَمِن شَرِّ النَّفَّاثَاتِ فِي الْعُقَدِ * وَمِن شَرِّ حَاسِدٍ إِذَا حَسَدَ ". صدق الله العظيم
الساده الاعضاء و زوار منتديات المهندسين العرب الكرام , , مشاهده القنوات الفضائيه بدون كارت مخالف للقوانين والمنتدى للغرض التعليمى فقط
   
Press Here To Hidden Advertise.:: إعلانات منتديات المهندسين العرب لطلب الاعلان عمل موضوع بقسم الشكاوي ::.

 اعلان مدفوع تقديم الطلبات بقسم الاقتراحات والشكاوي

  لطلب الاعلان عمل موضوع بقسم طلبات الاعلانات اسفل المنتدى لطلب الاعلان عمل موضوع بقسم طلبات الاعلانات اسفل المنتدى- اعلان بتاريخ 2-4-2018 لطلب الاعلان عمل موضوع بقسم طلبات الاعلانات اسفل المنتدى

Powerd By : Mohandsen.com
ادارة وفريق عمل منتديات المهندسين العرب تتمني لكم اسعد الاوقات فيما هوا مفيد في عالم الفضائيات والالكترونيات وكل عام وانتم بخير

الانتقال للخلف   منتديات المهندسين العرب - www.mohandsen.net > اسلاميات ( حبا في رسول الله ) > المنتدي الاسلامي > قسم علوم القرآن

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 04-05-2017
 
2hossain
بـاشـمهندس

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
  2hossain غير متصل  
الملف الشخصي
رقم العضوية : 382591
تاريخ التسجيل : Feb 2015
العمر : 62
الجنس :
الدولة :
المشاركات : 60 [+]
آخر تواجد : 07-11-2017(08:51 PM)
عدد النقاط : 50
قوة الترشيح : 2hossain يستاهل التقييم
جديد خواطر وتأملات فى سورة طه ــ 10 اذهب إلى فرعون إنه طغى

خــواطر وتأملات فى سورة طــه ـــ 10
أعـوذ بالله السميع العليم من الشيطان الرجيم، بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله رب العالمبن والصلاة والسلام على سيدنا محمد أشرف الخلق أجمعـين وخاتم الأنبياء والمرسلين وبـعـد :
الحمد لله الذىأرسل أنبيائه ورسله لهداية الإنسان إلى طريق الحق والسير على المنهج القويم، واختص من بين رسله أولى العزم وهم الذين خصهم بالثبات والصبر على الشدائد والمكاره
وقوة العزيمة، فالواجب على كل مسلم ومسلمة أن يعرف ولو اليسير عن سيرة أولى العزم من الرسل حتى يعرف المسلم كم لاقى هؤلاء الرسل فى سبيل الدعوة إلى الله من المشقة، وكم
صبرواعلى البلاء وتحملوا البأساء والضراء فى سبيل إعلاء كلمة الحق، وكم تمسكوا بهذا الحق مع عدم المبالاة بمن خالفهم فى سبيل الدعوة إلى وحدانية الله....
ونكرر يجب أن نعلم أنفسنا وأولادنا من هم أولى العزم من الرسل لأن الكثير لا يعرف عنهم شيئا، فيجب علينا أن نروى لأبنائنا قصص الأنبياء بطريقة ميسرة بين التشويق والعـبرة من القصة
من الإقتداء بالرسل بالعمل بأوامر الله واجتناب ما نهى عـنه وأن للحق أنصار كما أن للباطل أنصار لأن ذلك هـو المدخل إلى التربية السليمة وحب القـرآن العظيم، فقد قال الله تعالى فى
حقهم : ( فاصـبر كما صبر أولى العـزم من الرسل ) ـــ 35 سورة الأحقاف ... وهم : نوح / إبراهيم / موسى / هارون / عيسى / محمد خاتم الأنبياء والمرسلين عليهم صلوات الله أجمعين
ومع الحلقة العاشرة من خواطر وتأملات فى سورة طـه نفتح كتاب الذكر الحكيم المنزل على سيد المرسلين ونتدبر مطالب نبى الله موسى عليه السلام من ربه رب العالمين بعد أن دربه
لأن ذلك هو المقدمة للقاء مرتقب مع من ادعى الألوهية عدو الله فرعون، ولأن الله هو أعلم بمن طغى فهو يـُعد نبيه موسى لهذا اللقاء المرتقب ولم يكن صعبا على الله أن يخسف بفرعون
وملائه الأرض، ولكن الحكمة من ذك أن الله تبارك وتعالى يعلمنا أدب الرحمة حتى مع العاصى ... فهو يقول لنبيه موسى اذهب لهذا الطاغية الذى نصب نفسه إلها يُعبد من دونى وقل له
قولا لينا ...والقول اللين بالرفق ...بالأدب ...دون إهانة أو تنهـره أمام قومه لعل ذلك يوقظ فى نفسه الشعور بالذنب ويفيق من غروره فيتذكر ويخشانى :
( ... اذهبا إلى فرعون إنه طغى * فقولا له قولا لينا لعله يتذكر أو يخشى ) ـــ 43 / 44 سورة طـه... هل هناك رحمة أكثر من هـذا ؟ لو أن ما فى الأرض أرحم الرحماء لا يمكن أن تفيض
منه هـذه الرحمة على عاص وأى عصيان ...مخلوق يدعى الألوهية !!! إن هـذه الرحمة هى من اختصاص أرحم الرحماء حتى على عبده العاص لأن الله يأمرنا أن نستر عبده العاص
ولا نفضحه ...لماذا هـذا الأدب وهذه الأخلاق التى نتعلمها من ديننا الحنيف ؟ لأن من حسن الإيمان ستر المعصية ولأن ستر المعصية قد يفتح الباب لطريق التوبة والندم والرجوع إلى الحق
بينما لو نشرنا صورة العاصى ومعصيته فإنه قد يتمادى فى معصيته ويرتكب معاصى أكثر ...أما لو سترناه فربما يفيق إلى نفسه ويتوب ... فرحمة الخالق على المخلوق أوسع مما تتخيل :
تدبر قول الله تعالى ( ...قال عذابى أصيب به من أشاء ورحمتى وسعت كل شيء..... ) ـــ 156 سورة الأعراف ولكن الإنسان هو الذى يصر على المعصية ويفسد فى الأرض ... وكلما أعطاه
الله من نعـم لعله يتذكر ويخشى، كلما اذداد طغيانا وكفرا وبدلا من أن يشكر نعمة ربه ينطلق ليحارب صاحب النعمة !!! ذلك طغيان الإنسان وكفره وتلك رحمة الله به....
نعـود لقول الله تعالى :
( اذهب إلى فرعون إنه طغـى ) ـــ 24
المتتبع لسياق القصة يجد أن أولى خطوات التدريب من الله تبارك وتعالى مع موسى كان تحول الجماد وهو العصا إلى شيء حى وهى ( الحية ) ..... وكان ذلك بين موسى وربه عز وجل
حتى إذا جاء وقت مزاولتها أمام فرعون لم يهاب موسى ولم يتراجع فكان للعصا ثلاث مواقف ....
الأول : بين موسى عليه السلام وربه عندما كان يتدرب ( ..ألقها ... فإذا هى حية تسعى ...خذها ولا تخف ... سنعيدها سيرتها الأولى )
الثانى : مع فرعون بمفرده لإخافته وترويعا له.... ( قال إن كنت جئت بأية فأت بها إن كنت من الصادقين * فألقى عصاه فإذا هى ثعبان مبين )
الثالث : مع السحرة والجمع الغفير من الناس يوم الزينة ... وأوحينا إلى موسى ان ألق عصاك فإذا هى تلقف ما يأفكون )
وكان لكل موقف من هـذه المواقف دور وحكمة وعلينا أن نأخذ الحكمة أولا إلى جانب التشويق من قصص القرآن ولكن هنا لماذا أرسل الله موسى إلى فرعون أولا ولم يرسله إلى قومه ؟
ففى قصص القرآن أن كل نبى كان مرسل إلى القوم العاصين أوالكافرين !!
لأن فرعون أدعى الألوهية وأخذ ما ليس له من صفات الله فقال ( أنا ربكم الأعلى ... ) وهى قمة الطغيان ومجاوزة الحـد ثم إنه استعبد بنى إسرائيل وقال لهم ( هل علمتم من إله غيرى ...)
فكان لا بد من مواجهة فرعون أولا .... فمن هـو فرعون موسى ؟
فى قصة فرعون موسى لن ندخل فى نقاش حول هـذا الفرعون وتحديد اسمه وشخصيته، فليس المقصود فى القرآن الكريم تحديد أعلام القصص، لماذا ؟ لأن التشخيص
يبعـدنا عن مضمون القصة ويفسدها فلو أردنا أن نحدد من هـو فرعون موسى وهامان ومن هـو قارون إلى أخر تلك الشخصيات التى ذكرها القرآن الكريم فإننا نتـوه عن الحقيقة التى أراد
الله سبحانه وتعالى ان نعرفها والحكمة منها، لماذا ؟ لأن هـذه الشخصيات تتكرر فى كل زمان وكل مكان أى تأتى مع من تنطبق عليه القصة، إلا قصة نبى الله عيسى عليه السلام ومريم البتول
فإنهما مثلان لن يتكررا ولذلك جاء القرآن الكريم بأسمائهما : ( مريم ابنت عمـران وعيسى ابن مريم ) ... ولاحظ أن القرآن ضرب مثلا للذين كفروا ... امرأة نوح ... وامرأة لوط
فهـو لا يعنى بذلك هاتين المرأتين بالذات وإنما يعنى كل امرأة زوجها صالح وتخونه وهذا يتكرر فى كل زمان ومكان ... وعلى العكس ضرب مثلا بمرأة فرعـون، وإنما يعنى كل امرأة صالحة
وزوجها كافر وهكذا فالتشخيص بالقرآن لا يعنى انتهاء الأحداث بانتهاء الأشخاص... فقصة فرعون تكررت فى القرآن مرات عديدة وبصـور شتى، فإن طغيان فرعون وفساده نموذج للسلطة
الطاغية الظالمة، فالإنسان المتجرد من التقوى والصلاح وكان ذا قوة تدعمه إذا ترأس قوما فإن من طبعه أن يعيث فى الأرض الفساد فالطغيان والبغى يولدان الفساد وما أكثر المجتمعات التى
ينتشر فيها الفساد فالطغيان آفة من الآفات التى تبتلى بها الشعوب فتدمر كيانها وتهلك أهلها ... فرعون رمز للضلال والطغيان والفساد وهو موجود فى كل بقعة من بقاع الأرض سواء على
على المستوى الشخصى أو مستوى الحاكم لكل من تنطبق عليه القصة ...
ولقد كان فرعون مثلا صارخا للطاغية المتجبر وكان قومه صورة للقوم الذين خضعوا وتابعوا طغيانه خوفا من بطشه ... وكما قلنا أنه وصل الأمر به إدعاء الألوهية والاستخفاف بعقول
بعقول قومه والأعراض عن كل الآيات التى جاءته حتى أهلكه الله ومن معه ... فلو أردنا أن نصف فرعون كم جاء فى القرآن الكريم :
1 ـــ ( إن فرعون لعال فى الأرض وإنه لمن المسرفين ) ـــ 83 سورة يونس .... ( اذهب إلى فرعون إنه طغى ) ــ 24 / 43 سورة طه ... الآية 17 سورة النازعات
2 ـــ ( .... إلى فرعون وقومه إنهم كانوا قوما فاسقين ) ـــ 12 سورة النمل .... 3 ـــ ( إن فرعون وهامان وجنودهما كانوا خاطئين ) ـــ 8 سورة القصص
4 ـــ ( ....وقال فرعون يا أيها الملأ ما علمت لكم من إله غيرى ) ــ 38 سورة القصص ... ( وفرعون ذى الأوتاد * الذين طغوا فى البلاد * فأكثرو فيها الفساد ) 10 / 11 / 12 سورة الفجر
فما هو الطغيان ؟ الطغيان هو مجاوزة الحد ... ومجاوزة الحـد تعنى أخذ ما ليس لك وكل مجاوز لحده فى العصيان طاغ ....
وجملة ( .... إنه طغـى ) تعليل للأمر وذهاب خاص وهو إبلاغ ما أمر الله بإبلاغه إليه عما هو عليه من إدعاء الألوهية... ولما سمع موسى اسم فرعون تذكر ما كان من أمره فى مصر
وأنه تربى فى بيت هذا الفرعون، كما تذكر قصة الرجل الذى قتله من آل فرعون فخرج خائفا يترقب، فكيف سيواجه هذا الفرعون ...لا شك أن العبء ثقيل والمهمة صعبة !!!
ولكن هل تصعب على نبى مؤيد من الله سبحانه وتعالى ؟ فالله أمره بأمر عظيم من شأنه أن يدخل الخوف فى نفس موسى ! ألا وهو مواجهة اعتى ملوك الأرض فى ذلك الوقت ومواجهته
بفساده وطغيانه وكذب إدعائه بالألوهية ... لذا طلب موسى من ربه هذه المطالب :
( قال رب اشرح لى صدرى 25 ويسر لى أمرى 26 واحلل عقدة من لسانى 27 يفقهوا قولى 28 واجعل لى وزيرا من أهلى 29 هارون أخى 30 اشدد به أزرى 31 واشركه فى أمرى 32 )
ولو أحصيناها لوجدناها ثمانية مطالب وهى من الآية 25 وحتى الآية 32... ولما كان هذا الأمر فى غاية الأهمية سأل موسى الله تعالى التوفيق فى بعض المطالب التى تكون له عونا لدعوته
فإن الدعاء سلاح المؤمن الذى يستنصر به أمره والحكمة من هنا أن العبد يسأل ربه محسنا به الظن فإن الداعى يُستجاب لطلبه على قدر ظنه بالله حتى ولو تأجلت الإجابة ...كما فى الحديث
القدسى فيما يرويه رسول الله صلى الله عليه وسلم عن رب العزة : "" أنا عـند ظن عبدى بى وأنا معه إذا دعانى "
فالله أمره بالذهاب إلى فرعون وقبل موسى هذه المهمة الصعبة ولكن موسى لا يريد أن يقبل على هذه المهمة وهو منقبض الصدر لأن انقباض الصدر يهدر الطاقة ولذلك دعا ربه فقال :
( قال رب اشرح لى صدرى ) ـــ 25
لماذا دعا بهذا الدعاء ؟ لما تذكر ماحدث منه من قتل رجل من آل فرعون وأن فرعون علم بخبره وأرسل فى طلبه لذبحه إلا أن رجل من شيعة موسى أسرع وأخبره بأنهم يأتمرون لقتله
ونصحه أن ينجوا بنفسه ويغادر مصر حتى لا يقع فى أيديهم ... لذلك لما سمع ذكر فرعون انقبض صدره لأنه يدرك أن فرعون يريد قتله فدعا بهذا الدعاء حتى يعينه الله على أداء المهمة
ويزيل عنه ما يروع صدره..فإن إنشراح الصدر يحول مشقة التكليف إلى راحة ...ثم استمر فى دعائه فقال :
( ويسر لى أمرى ) ـــ 26 ... إنشراح الصدر لا يكفى فى هذه المهمة، وحتى يدرك المسلم عِـظـَم هذه المهمة أن فرعون وقومه أعدادهم بالآلاف ... فرجل واحد يواجه آلاف ولكن شتان من
من معه الله يؤيده فى كل خطوة، ومن طغى واستكبر واستعلى واستعبد قومه زورا وبهتانا ...فتيسير الأمر هنا أن يأتى بجميع الأمور من أبوابها ويخاطب كل أحد بما يناسب فعله، خاصة
دعوته لفرعون أولا أن يقبل دعوته فالأمر ليس سهلا أمام أعتى حكام الأرض ثم استرسل فى دعائه فقال :
( واحلل عقدة من لسانى ) ـــ 27 :
من أهم وسائل الدعوة إلى الله حسن المنطق وطلاقة اللسان والقدرة على البيان، ولأن رسالة موسى وكلامه إلى فرعون يحتاج إلى منطق ولسان منطلق بالكلام فإنه دعا الله أن
أن يحلل جزء من عقدة لسانه يمكنه من القيام بمهمته... وكان فى لسان موسى عليه السلام " رُتَّة أو حبسة ’ " ...أصابته وهو صغير فى بيت فرعون، قال ابن عباس رضى الله عنه
" إنه كان فى حجر فرعون ذات يوم وهو طفل وأخذ بلحيته فنتفها فقال فرعون لآسية : هذا عدوى فهات الذباحين،فقالت آسية : على رِسلك فإنه صبى لا يفرق بين الأشياء ثم أتت
بطستين فجعلت فى إحاهما جمرا وفى الآخر جوهرا فأخذ جبريل بيد موسى فوضعها على النار حتى رفع جمرة ووضعها فى فيه على لسانه فكانت تلك الرُتة " ورى فى ذلك أن يده احترقت
وأن فرعون اجتهد فى علاجها فلم تبرأ، ولما دعاه موسى قال إلى أى رب تدعونى ؟ قال إلى الذى أبرأ يدى وقد عجزت عن علاجها ... فقبل لقاء فرعون كان به " اللثغ " فى لسانه
ولكن بعد أن أجاب الله إلى طلبه ( قال قد أوتيت سؤلك يا موسى ) كان موسى هو المتكلم وهو المحاور الذى كان يرد على جدال فرعون أكبرجبابرة الأرض حين ذاك فمعنى ذلك أن الله
أزال بعض من حبسة لسانه ما يمكنه من محاورة وجدال فرعون ولاحظ دقة التعبير فى الدعاء ( واحلل عقدة من لسانى ) ولم يقل احلل عقدة لسانى مما يُفهم أنه معترض على قضاء الله
من حبسة لسانه إنما فى هذا لا إعتراض على قضاء الله ولكن مجرد جزء يمكنه من القيام بالمهمة ( ... من لسانى ) وفى هذا قال الحسن البصرى رضى الله تعالى عنه :
"...والرسل إنما يسألون بقدر الحاجة ولهذا بقيت فى لسانه بقية "
( يفقهوا قولى ) ـــ 28 :
وهذه هى العلة فى طلبه ولولا ذلك ما طلب انطلاق اللسان والفقه هو الفهم إقرأ قوله تعالى ( حتى إذا بلغ بين السدين وجد من دونهما قوما لا يكادون يفقهون قولا ) ـــ 93 سورة الكهف
ويواصل موسى عليه السلام كلامه مع ربه ما يراه معينا على أداء مهمته : ( واجعل لى وزيرا من أهلى هارون أخى ) ـــ 29
كلمة الوزير : تعنى المؤازر والمؤازر هو المعين والناصر وكان هارون عليه السلام يتميز بالفصاحة ومعنى ذلك أنه عليه السلام أحسن بيانا وأدرى من موسى بلهجة القوم الذين تركهم
موسى طيلة عشر سنوات قضاها فارا من فرعون فى اهل مدين وكان لين الجانب وهذا المطلب من موسى عليه السلام يشير لأدب النبوة فقد اختار الله موسى لتبليغ الرسالة فلماذا يشرك
معه أخاه فى هذه المهمة ؟ خوفا أن يكذبه فرعون والتكذيب بسبب ضيق الصدر وضيق الصدر لعسر الكلام أما هارون فهو أفصح لسانا وبيانا، ثم إن لفرعون وقومه عند موسى ذنبا
فخاف أن يبادروا بقتله وحينئذ لا يحصل المقصود من إبلاغ الرسالة والله أخبره وطمأنه وقال له ( قال سنشد عضدك بأخيك ونجعل لكما سلطانا ... ) ـــ 35 سورة القصص
ولو أن موسى عليه السلام أراد الإستئثار بالرسالة ما طلب هذا الطلب وفى هذا عبرة وفائدة يجب ان يحتذى بها فإن كلفت بأمر شاق فوق طاقتك فلا حرج أن نستعين بأهل الثقة والأمانة
( أشدد به أزرى * وأشركه فى أمرى ) ـــ 31 / 32
الأزر : القوة، فحمل الرسالة إلى فرعون وقومه عملية شاقة فطلب من الله أن يعطيه أخاه هارون يساعده فى هذه المهمة وأراد أن يكون التكليف من الله ولذلك لما ذهبا إلى فرعون قالا :
( إنا رسولا ربك ) ولم يقل موسى أنا رسول ربك ويكون هارون تابع له بل مثله تماما مرسل من الله لذلك قال الله تعالى : ( ووهبنا له من رحمتنا أخاه هارون نبيا ) ـــ 53 سورة مريم
( كى نسبحك كثير * ونذكرك كثيرا ) ـــ 33 / 34
هذا هو المقصد الأسمى والغاية العظمى التسبيح وذكر الله تعالى ولا عجب فى ذلك بعد هذه المطالب من موسى عليه السلام ... الم يقل له الله تعالى فى بادىء الأمر :
( إننى أنا الله لا إله إلا أنا فاعبدنى واقم الصلاة لذكرى ) ـــ 14 سورة طه.... هكذا كان أول أمر تعبدي يتلقاه موسى بعد أن كلمه ربه، وكانت هذه هى العلة فى مشاركة موسى لأخيه هارون
ليس للعون المادى أو الدعم الملموس ولا طلبا للراحة وإنما لتتضافر جهودهما فى طاعة الله ولكن يقينا من موسى عليه السلام أن ذكر الله فى مواجهة أعتى الطغاة الذين عرفتهم البشرية
هو أنسب ما يكون فى هذه المهمة الشاقة، لذلك شرع الله الذكر فى أحلك المواقف وفى مواجهة كل صعاب الدنيا فقال تعالى ( يا أيها الذين أمنوا إذا لقيتم فئة فاثبتوا واذكروا الله كثيرا ... )
فالذكر حياة للعبد المؤمن، والذكر سلوك ومنهاج وحالة متكاملة ينشغل بها المؤمن فى سائر أمور حياته وأحواله... والتسبيح ذكر لله تعالى وهو تقديس لله تعالى وتنزيه الله ذاتا وصفاتا
وأفعالا فلا ذات مثل ذات الله ولا أفعال مثل أفعال الله ولا صفات مثل صفات الله ( ليس كمثله شيء ... ) ... وقد يتوهم البعض أن الذكر قاصر على حركات الشفاة التى لا تجاور الحناجر
ولا تمس القلوب ولا ينعكس صداها على الروح والجوارح لا والله إن ذكر الله وتسبيحه لهو أعظم من ذلك بكثير.... والتسبيح ينجى من الغم والكرب ويفتح أبواب الرزق فى كل شيء
والله تعالى أخبرعن ذلك بدعوة يونس عليه السلام : (...... ان لا إله إلا أنت سبحانك إنى كنت من الظالمين * فاستجبنا له ونجيناه من الغـم وكذلك ننجى المؤمنين ) ـــ 87 / 88 سورة الأنبياء
وذكر الله يشمل التسبيح والتحميد والتكبير والتهليل فهو عام ... ولما كان موسى عليه السلام فى حلة خوف من لقاء فرعون قال ( كى نسبحك كثيرا * ونذكرك كثيرا ) فبماذا بدأ ؟
بدأ بما يذهب الهم والخوف ويكون مفتاح للنجاة والنصر وللذكر والتسبيح آيات وأحاديث كثيرة فى فضائلهما يحتاجان لإفراد خاص فضائلهما والفرق بينهما وبين الدعاء ...
( إنك كنت بنا بصيرا ) ـــ 35
لم يتكلم موسى عن نفسه بل أشرك أخاه هارون واختص باسمه تعالى البصير لأنه هو المطلع على أفعالهم ولذك قال له الحق : ( قد أوتيت سؤلك ياموسى ) وهو ما سنتكلم عنه فى حلقة
إن شاء الله تعالى ....وعـند هـذه الآية نتوقف قليلا كى نتدبر ما بعـدها من آيات ولكى نيسر على من يقرأ تلك الحلقة دون ملل ... اللـهم إنى أسألك أن ترزقنا الفتح فيما نصبوا إليـه فى هـذا
القـرآن العـظيم....فعظمـة أسرار القـرآن أكـبر من أن يكشف عنهـا نقاب أو يصل إلى عظمتــــــه أولوا الألباب " هـذا عطــاؤنا فامـنن أو أمسك بغير حساب "......
وصـــلى الله على سيدنا محمـــد صـلاة تغـفر لــنا بهــا جمــيع الزلات والهفــوات وتسترنا بها فى الحــياة وترحـــمنا بها بعـد الممـات وعلى آلـه وأصحابه أهل الخـير والبركـات
سبحان الله وبحمده ... سبحان الله العظيم .... فى قرآنه العظيم

رد مع اقتباس
قديم 04-05-2017   رقم المشاركة : ( 2 )
masar
كبار الشخصيات


الملف الشخصي
رقم العضوية: 83087
تاريخ التسجيل: Dec 2007
العمر:
الجنس:
الدولة:
المشاركات: 22,173 [+]
آخر تواجد: منذ ساعة واحدة(04:36 PM)
عدد النقاط: 7800
قوة الترشيح: masar القمة دائما للمتميزين اتمناها لك اسعي ايضا لهاmasar القمة دائما للمتميزين اتمناها لك اسعي ايضا لهاmasar القمة دائما للمتميزين اتمناها لك اسعي ايضا لهاmasar القمة دائما للمتميزين اتمناها لك اسعي ايضا لهاmasar القمة دائما للمتميزين اتمناها لك اسعي ايضا لهاmasar القمة دائما للمتميزين اتمناها لك اسعي ايضا لهاmasar القمة دائما للمتميزين اتمناها لك اسعي ايضا لهاmasar القمة دائما للمتميزين اتمناها لك اسعي ايضا لهاmasar القمة دائما للمتميزين اتمناها لك اسعي ايضا لهاmasar القمة دائما للمتميزين اتمناها لك اسعي ايضا لهاmasar القمة دائما للمتميزين اتمناها لك اسعي ايضا لها

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

masar غير متصل

افتراضي رد: خواطر وتأملات فى سورة طه ــ 10 اذهب إلى فرعون إنه طغى

الف شكر لك
  رد مع اقتباس
قديم 01-09-2017   رقم المشاركة : ( 3 )
Ahmed kadem
مـهـند س جـديـد


الملف الشخصي
رقم العضوية: 444426
تاريخ التسجيل: Aug 2017
العمر:
الجنس:  strsat
الدولة:
المشاركات: 18 [+]
آخر تواجد: 29-09-2017(02:29 PM)
عدد النقاط: 50
قوة الترشيح: Ahmed kadem يستاهل التقييم

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Ahmed kadem غير متصل

افتراضي رد: خواطر وتأملات فى سورة طه ــ 10 اذهب إلى فرعون إنه طغى

بارك الله بكم
توقيع » Ahmed kadem
سبحان الله وبحمده
  رد مع اقتباس
قديم 31-03-2018   رقم المشاركة : ( 4 )
NADJM
مشرف منتدى الرياضه العام


الملف الشخصي
رقم العضوية: 379921
تاريخ التسجيل: Jan 2015
العمر: 38
الجنس:  satar sat 1010hd
الدولة:
المشاركات: 3,220 [+]
آخر تواجد: منذ يوم مضى(11:20 AM)
عدد النقاط: 50
قوة الترشيح: NADJM يستاهل التقييم

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

NADJM غير متصل

افتراضي رد: خواطر وتأملات فى سورة طه ــ 10 اذهب إلى فرعون إنه طغى

بارك الله فيك اخي
  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 زائر)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:13 PM.

دردشة سورية

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions, Inc. Trans by

Google Adsense Privacy Policy | سياسة الخصوصية لـ جوجل ادسنس

الساده الاعضاء و زوار منتديات المهندسين العرب الكرام , , مشاهده القنوات الفضائيه بدون كارت مخالف للقوانين والمنتدى للغرض التعليمى فقط