ماشاء الله تبارك الله ماشاء الله لاقوة الا بالله , , اللهم اني اسالك الهدى والتقى والعفاف والغنى
" قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ الْفَلَقِ *مِن شَرِّ مَا خَلَقَ * وَمِن شَرِّ غَاسِقٍ إِذَا وَقَبَ * وَمِن شَرِّ النَّفَّاثَاتِ فِي الْعُقَدِ * وَمِن شَرِّ حَاسِدٍ إِذَا حَسَدَ ". صدق الله العظيم
الساده الاعضاء و زوار منتديات المهندسين العرب الكرام , , مشاهده القنوات الفضائيه بدون كارت مخالف للقوانين والمنتدى للغرض التعليمى فقط
   
Press Here To Hidden Advertise.:: إعلانات منتديات المهندسين العرب لطلب الاعلان عمل موضوع بقسم الشكاوي ::.

  لطلب الاعلان عمل موضوع بقسم طلبات الاعلانات اسفل المنتدى لطلب الاعلان عمل موضوع بقسم طلبات الاعلانات اسفل المنتدى- اعلان بتاريخ 2-4-2018 لطلب الاعلان عمل موضوع بقسم طلبات الاعلانات اسفل المنتدى

Powerd By : Mohandsen.Net

الانتقال للخلف   منتديات المهندسين العرب - www.mohandsen.net > اسلاميات ( حبا في رسول الله ) > المنتدى الاسلامي

الملاحظات

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى الردود آخر مشاركة
فضل الأيام المعلومات rebii فقه العبادات 5 15-08-2019 02:10 PM
طريقة صلاة الاستخارة للزواج رانيا على شخصيات اسلامية 1 14-08-2019 03:04 AM
تفسير : وَاذْكُرِ اسْمَ رَبِّكَ وَتَبَتَّلْ إِلَيْهِ تَبْتِيلاً . zoro1 قسم علوم القرآن 2 11-08-2019 09:09 AM
آثـــار الصدقــة rebii فقه العبادات 4 29-07-2019 12:05 PM
كيفيه صلاه قضاء الحاجه zoro1 المنتدى الاسلامي 1 22-07-2019 12:58 PM

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 14-08-2019, 01:15 AM
الصورة الرمزية محمود الاسكندرانى
 
محمود الاسكندرانى
كبير مشرفين المنتدي الإسلامي

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
  محمود الاسكندرانى غير متصل  
الملف الشخصي
رقم العضوية : 105086
تاريخ التسجيل : Jun 2008
العمر :
نوع الريسيفر :
الدولة :
المشاركات : 2,151 [+]
آخر تواجد : 15-08-2019(02:19 PM)
عدد النقاط : 232
قوة الترشيح : محمود الاسكندرانى يستحق التقييممحمود الاسكندرانى يستحق التقييممحمود الاسكندرانى يستحق التقييم
new اللهُ أَكبرُ اللهُ أَكبرُ ، لا إِلَهَ إِلاَّ اللهُ وَاللهُ أَكبرُ ، اللهُ أَكبرُ وَللهِ الحَمدُ


اعلَمُوا أَنَّكُم في أَيَّامِ عِيدٍ وَبِرٍّ وَتَوَاصُلٍ وَتَرَاحُمٍ ، فَبَرُّوا وَالِدِيكُم وَصِلُوا الأَرحَامَ ، وَأَفشُوا السَّلامَ وَأَطعِمُوا الطَّعَامَ ، وَأَحسِنُوا إِلى جِيرَانِكُم وَإِخوَانِكُم ، جَمِّلُوا عِيدَكُم بِالتَّصَافُحِ وَتَصَالَحُوا ، وَاقضُوا حُقُوقَ بَعضِكُمُ اليَومَ وَتَسَامَحُوا ، قَبلَ أَن تَقضُوهَا غَدًا مِن حَسَنَاتِكُم رُغمًا عَنكُم ” يَومَ لا يَنفَعُ الظَّالِمِينَ مَعذِرَتُهُم ” ثم تَذَكَّروا – رِجَالاً وَنِسَاءً – أَنَّ مِن أَجَلِّ غَايَاتِ الإِسلامِ أَن يُقِيمَ مُجتَمَعًا طَاهِرًا ، لا تُهَاجُ فِيهِ الشَّهَوَاتُ وَلا تُستَثَارُ الغَرَائِزُ ؛ وَمِن ثَمَّ جَاءَ بِتَنظِيمِ عِلاقَةِ الرَّجُلِ بِالمَرأَةِ ، وَاعتَنى بِشَأنِ زِينَتِهَا ، وَحَرَّمَ عَلَيهَا التَّبَرُّجَ وَالسُّفُورَ ، وَنَهَاهَا عَن بُرُوزِ رَائِحَةِ الطِّيبِ المُؤَثِّرَةِ ، وَحَذَّرَهَا مِنَ الخُضُوعِ بِالقَولِ وَمِنَ المِشيَةِ المُتَكَسِّرَةِ ؛ لأَنَّهُ مَتى استُثِيرَتِ الغَرَائِزُ وَهُيِّجَتِ الشَّهَوَاتُ ، فَلَن تَنتَهِيَ إِلاَّ إِلى سُعَارٍ شَهوَانيٍّ لا يَرتَوِي وَلا يَنطَفِئُ . وَمَيلُ الرُّجُلِ إِلى المَرأَةِ وَمَيلُهَا إِلَيهِ أَمرٌ فِطرِيٌّ ، وَالجَذبُ بَينَهُمَا مُستَمِرٌّ لا يَنقَطِعُ وَلا يَنتَهِي ، وَلِذَا فَإِنَّ مِن أَكذَبِ الكَذِبِ وَأَكبَرِ المَكرِ وَالخِدَاعِ ، أَن يُدَّعَى أَنَّ خُرُوجَ المَرأَةِ مِن بَيتِهَا ، وَاختِلاطَهَا بِالرَّجُلِ في السُّوقِ وَالعَمَلِ ، وَالمُسَاوَاةَ بَينَ الجِنسَينِ وَإِزَالَةَ الفَوَارِقِ بَينَهُمَا ، يُزِيلُ هَذَا التَّعَلُّقَ مِنَ القُلُوبِ ، أَو يُبَرِّدُ حَرَارَةَ الشَّوقِ في الصُّدُورِ ، فَانتَبِهُوا لِهَذِهِ الخَدعَةِ الصَّلْعاءِ ، وَاعلَمُوا أَنَّ الإِسلامَ لم يُعَاكِسْ فِطرَةَ المَرأَةِ في حُبِّهَا التَّزَيُّنَ ، وَلم يَقِفْ دُونَ خُرُوجِهَا إِلى مَا تَحتَاجُ إِلَيهِ ، وَلَكِنَّهُ حَدَّدَ مَا يُبدَى مِنَ الزِّينَةِ وَلِمَن يَكُونُ التَّزَيُّنُ ، وَوَضَعَ لِخُرُوجِهَا مِن بَيتِهَا شُرُوطًا وَقُيُودًا ، فَإِذَا تَفَلَّتَت مِن هَذِهِ الشُّرُوطِ وَالقُيُودِ ، وَتَعَدَّتِ الأَحكَامَ الشَّرعِيَّةَ وَالحُدُودَ ، وَخَرَجَت سَافِرَةً مُتَبَرِّجَةً مُتَعَطِّرَةً ، وَخَالَطَتِ الرِّجَالَ وَتَمَرَّدَت عَلَى وَلِيِّهَا ، وَسَافَرَت بِلا مَحرَمٍ ، كَانَ ذَلِكَ مِن أَعظَمِ أَسبَابِ الفِتنَةِ لها وَبها .
وَقَد عَلِمَ أَعدَاؤُنَا أَنَّ صِيَانَةَ المَرأَةِ مِن أَعظَمِ أَسبَابِ قُوَّةِ المُجتَمَعِ ، وَأَنَّ فَسَادَهَا مِن أَخطَرِ وَسَائِلِ هَدمِهِ وَتَدمِيرِهِ ، فَرَاحُوا يُخَطِّطُونَ لإِفسَادِهَا وَتَدمِيرِ أَخلاقِهَا ، وَنَزعِ الحَيَاءِ عَن وَجهِهَا لِتَتَمَرَّدَ عَلَى مُجتَمَعِهَا ، وَاستَغَلُّوا لِذَلِكَ مُختَلِفَ الوَسَائِلِ وَالمَحَافِلِ ، تَحتَ شِعَارَاتٍ خَدَّاعَةٍ ، بِاسمِ الدِّفَاعِ عَن حُقُوقِ المَرأَةِ ، وَالدَّعوَةِ إِلى حُرِّيَّتِهَا وَمُسَاوَاتِهَا بِالرَّجُلِ ، وَنَصرِهَا أَوِ الانتِصَارِ لها ،، وَيَا للهِ ! مَا أَعظَمَ كَذِبَهُم وَتَلبِيسَهُم وَخِدَاعَهُم ! وَهَل ذَاقَتِ المَرأةُ الحُرِّيَّةَ في غَيرِ الإِسلامِ ؟! فَالإِسلامُ هُوَ الَّذِي جَعَلَ النِّسَاءَ شَقَائِقَ الرِّجَالِ ، وَقَدَّرَ المَرأَةَ صَغِيرَةً وَكَبِيرَةً ، وَأُمًّا وَزَوجَةً وَبِنتًا ، وَقَدَّمَ بِرَّ الأُمَّهَاتِ عَلَى بِرِّ الآبَاءِ ، وَجَعَلَ عَائِلَ البَنَاتِ رَفِيقًا لِلنَّبيِّ في الجَنَّةِ ، قَالَ – صلى الله عليه وسلم – : ” اِستَوصُوا بِالنِّسَاءِ خَيرًا ” رَوَاهُ البُخَارِيُّ وَمُسلِمُ . وَقَالَ – صَلَّى اللهُ عَلَيهِ وَسَلَّمَ – : ” أَكمَلُ المُؤمِنِينَ إِيمَانًا أَحسَنُهُم خُلُقًا ، وَخِيَارُكُم خَيَارُكُم لِنِسَائِهِم ” رَوَاهُ أَحمَدُ وَغَيرُهُ وَصَحَّحَهُ الأَلبَانيُّ . وَقَالَ – صلى الله عليه وسلم – : ” مَن عَالَ جَارِيَتَينِ حَتى تَبلُغَا ، جَاءَ يَومَ القِيَامَةِ أَنَا وَهُوَ كَهَاتَينِ ، وَقَرَنَ بَينَ أَصبُعَيهِ السَّبَابَةِ وَالوُسطَى ” رَوَاهُ مُسلِمٌ .
فَيَا أَهلَ الإِسلامِ ، وَاللهِ مَا أَرَادَ الإِسلامُ لِلمَرأَةِ إِلاَّ العِفَّةَ وَالسِّترَ وَالحَيَاءَ ، وَلا حَرَّمَ عَلَيهَا التَّبَرُّجَ وَالسُّفُورَ ، وَفَرَضَ عَلَيهَا الحِجَابَ وَالقَرَارَ في البَيتِ ، إِلاَّ لِصِيَانَتِهَا وَحِمَايَتِهَا وَحِفظِهَا ، وَلِئَلاَّ تَتَطَلَّعَ إِلَيهَا الأَعيُنُ الخَائِنَةُ ، وَلا تُدَنِّسَ عِرضَهَا الأَيدِي النَّجِسَةُ ، إِنَّهَا لُؤلُؤَةٌ مَكنُونَةٌ وَدُرَّةٌ مَصُونَةٌ ، أَفَيَلِيقُ بها أَن تُلقَي في الطُّرُقَاتِ وَالشَّوَارِعِ عَامِلَةً كَادِحَةً ، أَو تُخَالِطَ العُمَّالَ في المَتَاجِرِ مُبتَذَلَةً مُهَانَةً ، تَبِيعُ حَيَاءَهَا وَهِيَ العَفِيفَةُ ، وَتُزَاحِمُ الرِّجَالَ وَهِيَ الضَّعِيفَةُ ، وَتَترُكُ حِفظَ بَيتِهَا وَهُوَ لها أَعظَمُ وَظِيفَةٍ ؟!
إِنَّ قَرَارَ المَرأَةِ في بَيتِهَا هُوَ صَلاحُهَا ، وَإِنَّ صَلاحَهَا هُوَ صَلاحُ المُجتَمَعِ ، وَأَمَّا التَّبَرُّجُ وَإِبرَازُ المَفَاتِنِ وَالتَّمَرُّدُ ، فَهُوَ عَلامَةُ غَضَبٍ وَسَخَطٍ مِنَ اللهِ ، وَلَمَّا عَصَى آدَمُ وَزَوجُهُ رَبَّهُمَا عَاقَبَهُما بِأَنْ بَدَت لَهُمَا سَوءَاتُهُمَا ، وَإِبلِيسُ هُوَ دَاعِيَةُ السُّفُورِ الأَوَّلُ ، وَاللهُ قَد حَذَّرَنَا مِنهُ فَقَالَ : ” يَا بَنِي آدَمَ لا يَفْتِنَنَّكُمُ الشَّيطَانُ كَمَا أَخرَجَ أَبَوَيكُم مِنَ الجَنَّةِ يَنزِعُ عَنهُمَا لِبَاسَهُمَا لِيُرِيَهُمَا سَوآتِهِمَا ” وَمَا أَشَدَّ خَسَارَةَ المُجتَمَعِ إِذْ تَخرُجُ نِسَاؤُهُ مِنَ البُيُوتِ ، وَيُزَاحِمنَ الرِّجَالَ في الأَسوَاقِ وَأَمَاكِنِ العَمَلِ ، فَيُضِعْنَ الأَبنَاءَ ، وَيُقَلِّلْنَ فُرَصَ العَمَلِ عَلَى الشَّبَابِ ، وَتَحتَاجُ البُيُوتُ إِلى الخَدَمِ ، وَتَنقَطِعُ عُرَى التَّوَاصُلِ بَينَ أَفرَادِ الأُسرَةِ ، وَيَعِيشُ كُلٌّ لِنَفسِهِ عَبدًا لِدُنيَاهُ . وَمُجتَمَعَاتُ الغَربِ وَالشَّرقِ شَاهِدَةٌ بِالآثَارِ السَّيِّئَةِ لِخُرُوجِ النِّسَاءِ مِن بُيُوتِهِنَّ ، وَالسَّعِيدُ مَن وُعِظَ بِغَيرِهِ ، فَلْنَتَّقِ اللهَ وَلْنَتَّعِظْ قَبلَ أَن يَحِلَّ بِنَا مَا حَلَّ بِالقَومِ فَنَندَمَ ، وَلاتَ سَاعَةَ مَندَمٌ ، اللهُ أَكبرُ اللهُ أَكبرُ ، لا إِلَهَ إِلاَّ اللهُ وَاللهُ أَكبرُ ، اللهُ أَكبرُ وَللهِ الحَمدُ .
توقيع » محمود الاسكندرانى
 
من مواضيعي في المنتدي

» الذنوب التي تعجل لصاحبها العقوبة في الدنيا
» الأُخُوَّة نعمة من الله
» أدحر شيطانك وأسلك مسالك التقوى
» أتدرون ما الكوثر؟
» اللهم إنا نسألك أن تجعلنا من أهل الجنات
» التوبه
» سجود السهو في الصلاة
» أكثروا من الأستغفار
0 الإحسان
0 خلقنا الله سبحانه وخلق معنا جنة وناراً
0 خطورة السهر
0 دعاءٌ عظيم يقولُه مَن عليه دينٌ وهو عاجزٌ عن أدائه
0 السويد vs إيطاليا = الملحق الأوروبى المؤهلة لكاس العالم =فيد
0 احذروا داء الأمم قبلكم
0 ** { ماهو صبر أيوب .... ؟ } **
0 صناعة الرجال

رد مع اقتباس
قديم 14-08-2019, 03:02 AM   رقم المشاركة : ( 2 )
طارق فؤاد 2
بـاشـمهندس


الملف الشخصي
رقم العضوية: 508859
تاريخ التسجيل: Aug 2019
العمر:
نوع الريسيفر : سيناتور
الدولة:
المشاركات: 47 [+]
آخر تواجد: 17-08-2019(02:57 AM)
عدد النقاط: 50
قوة الترشيح: طارق فؤاد 2 يستاهل التقييم

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

طارق فؤاد 2 غير متصل

افتراضي رد: اللهُ أَكبرُ اللهُ أَكبرُ ، لا إِلَهَ إِلاَّ اللهُ وَاللهُ أَكبرُ ، اللهُ أَكبرُ وَللهِ الحَمدُ

جزاك الله خير الجزاء وتقبل اعمالكم باحسن القبول
  رد مع اقتباس
قديم 14-08-2019, 06:10 PM   رقم المشاركة : ( 3 )
امجدحمدى
كبير مشرفين منتدى الصيانة والفلاشات
المشرف المميز


الملف الشخصي
رقم العضوية: 6885
تاريخ التسجيل: Sep 2005
العمر:
نوع الريسيفر :
الدولة:
المشاركات: 5,393 [+]
آخر تواجد: 17-08-2019(02:18 PM)
عدد النقاط: 17
قوة الترشيح: امجدحمدى يستاهل التميز

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

امجدحمدى متصل الآن

افتراضي رد: اللهُ أَكبرُ اللهُ أَكبرُ ، لا إِلَهَ إِلاَّ اللهُ وَاللهُ أَكبرُ ، اللهُ أَكبرُ وَللهِ الحَمدُ

جزاك الله خير الجزاء
  رد مع اقتباس
قديم 14-08-2019, 06:23 PM   رقم المشاركة : ( 4 )
masar
كبار الشخصيات


الملف الشخصي
رقم العضوية: 83087
تاريخ التسجيل: Dec 2007
العمر:
نوع الريسيفر :
الدولة:
المشاركات: 29,280 [+]
آخر تواجد: 16-08-2019(06:47 PM)
عدد النقاط: 7800
قوة الترشيح: masar القمة دائما للمتميزين اتمناها لك اسعي ايضا لهاmasar القمة دائما للمتميزين اتمناها لك اسعي ايضا لهاmasar القمة دائما للمتميزين اتمناها لك اسعي ايضا لهاmasar القمة دائما للمتميزين اتمناها لك اسعي ايضا لهاmasar القمة دائما للمتميزين اتمناها لك اسعي ايضا لهاmasar القمة دائما للمتميزين اتمناها لك اسعي ايضا لهاmasar القمة دائما للمتميزين اتمناها لك اسعي ايضا لهاmasar القمة دائما للمتميزين اتمناها لك اسعي ايضا لهاmasar القمة دائما للمتميزين اتمناها لك اسعي ايضا لهاmasar القمة دائما للمتميزين اتمناها لك اسعي ايضا لهاmasar القمة دائما للمتميزين اتمناها لك اسعي ايضا لها

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

masar غير متصل

افتراضي رد: اللهُ أَكبرُ اللهُ أَكبرُ ، لا إِلَهَ إِلاَّ اللهُ وَاللهُ أَكبرُ ، اللهُ أَكبرُ وَللهِ الحَمدُ

حياك الله ياغالي
  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 زائر)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى الردود آخر مشاركة
فضل الأيام المعلومات rebii فقه العبادات 5 15-08-2019 02:10 PM
طريقة صلاة الاستخارة للزواج رانيا على شخصيات اسلامية 1 14-08-2019 03:04 AM
تفسير : وَاذْكُرِ اسْمَ رَبِّكَ وَتَبَتَّلْ إِلَيْهِ تَبْتِيلاً . zoro1 قسم علوم القرآن 2 11-08-2019 09:09 AM
آثـــار الصدقــة rebii فقه العبادات 4 29-07-2019 12:05 PM
كيفيه صلاه قضاء الحاجه zoro1 المنتدى الاسلامي 1 22-07-2019 12:58 PM


الساعة الآن 03:48 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc. Trans by
mohandsen.net

Security team

Google Adsense Privacy Policy | سياسة الخصوصية لـ جوجل ادسنس

الساده الاعضاء و زوار منتديات المهندسين العرب الكرام , , مشاهده القنوات الفضائيه بدون كارت مخالف للقوانين والمنتدى للغرض التعليمى فقط